تصدير حجر الترافرتين

تقع محاجرنا وشركتنا لإنتاج وتصدير الترافرتين التركي في أفيون ودنيزلي. وبما أن الترافرتين هو حجر فيه ثقوب بسبب بنيته الطبيعية، يمكن استخدامه في حالته الطبيعية، كما يمكن إنتاجه بأشكال مختلفة حسب طلب الزبون، بحشوات، وبدون حشوات، ومطفأ اللمعة، وغير قابل للانزلاق، ومصقول، ومعالج، ومصبوغ. بالإضافة لذلك، يمكن أيضاً إجراء جميع أنواع عمليات القص لألواح الترافرتين حسب الطلب. ويتوفر ألوان وأنواع مختلفة من ألواح الترافرتين التي نصنعها، حيث يمكن رؤيتها والاطلاع عليها في مستودعاتنا وصالات العرض الخاصة بنا. يتميز حجر الترافرتين التركي بسهولة تصديره نظراً لقرب مصنعنا من موانئ إزمير ومرسين. ويمكن شحنه في موعده بفضل مستودعاتنا القريبة من الموانئ، إلى جانب شبكة الطرق والمواصلات المتطورة في تركيا، حيث يتم إرسال الشحنات في موعدها دون أخطاء إلى الصين ودول أخرى مع الامتثال لشروط التسليم FOB وCIF. وباعتبار أننا شركة تصدير حجر الترافرتين التركي، نستفيد كذلك من ميزات قربنا من محافظتي إستانبول وأنقرة، وهما قلب التجارة النابض في البلاد. بالتالي، يمكننا إنجاز خدمات التحميل والشحن في موعدها وإيصال المنتجات إلى المشتري عبر مستودعاتنا وبفضل إنجازنا السريع لمعاملات استصدار الوثائق وعمليات الشحن لغاية السفن بشكل سليم وخالي من المشاكل.

تصدير رخام العقيق

يتوفر لدى شركتنا أنواع فريدة من رخام العقيق المستخرج والمطبق في تركيا، حيث أن لدينا العشرات من أنواع الرسومات والألوان المختلفة على كل كتلة من هذا الرخام، فهناك العقيق الشفاف، والعقيق الأصفر، والعقيق العسلي، والعقيق الأخضر، والعقيق الأبيض، والعقيق الزهري، والعقيق الأسود، والعقيق الأحمر، والعقيق الأزرق. وتقع شركة التصدير الخاصة بنا في أفيون ودنيزلي، وهما من المراكز الهامة لصادرات حجر العقيق التركي. حيث يسهل شحن منتجات رخام العقيق مع شبكة الطرق والمواصلات المتطورة في تركيا، وقرب شركتنا من موانئ إزمير ومرسين. بالإضافة لذلك، تقع شركتنا لتصدير حجر العقيق التركي بالقرب من محافظتي أنقرة وإستانبول، وهما القلب التجاري النابض في البلاد. ومن هناك نقوم بتصدير منتجاتنا إلى الصين ودول أخرى بما يتوافق مع شروط التسليم FOB وCIF. وبالتالي، ننجز عمليات تصدير رخام العقيق بصورة احترافية مع التوفير في المال والوقت. وتضمن شركتنا، ومقرها في أفيون ودنيزلي، العمليات كافة لغاية تحميل المنتجات في السفن في مواعيد تسليمها، ويشمل ذلك استصدار الشهادات والوثائق اللازمة في وقتها وبالشكل الصحيح، وإيصال المنتجات إلى وجهاتها بسرعة وبدون أخطاء. وراء كل عملية تصدير ناجحة، تكمن دائماً الخبرات والمعارف وتوفير منتجات عالية الجودة وخدمات العمالة.

تصدير الرخام

تعرض منتجات الرخام المستخرجة من محاجر الرخام في تركيا القيمة حسب تنوعها ومستويات كفاءتها. حيث تم حتى اليوم استخدام الرخام بعشرات الألوان والرسومات.  ويُستخدم الرخام حالياً في العديد من المجالات مثل طاولات المطابخ، وصنع شواهد القبور، وأرضيات الأماكن المقدسة والقصور، والنوافير، والأعمدة، والحمامات، والمسابح، وقاعات الاستقبال في الفنادق، والسلالم، والمدافئ، والمقابر القديمة، والتماثيل، وبناء وزخرفة الأماكن العامة، واللوحات الجدارية، وفي المواد المضافة إلى علف الحيوانات، وفي مسحوق تغطية البيوت البلاستيكية وغير ذلك. وتقع شركة تصدير الرخام، وهي مركزنا الإداري، في محافظة أفيون، حيث يقع محجر الرخام. وتقع موانئ تصدير الرخام التركي في محافظتي إزمير ومرسين، وهي على مسافة قريبة من شركتنا. ونقوم بتصدير الرخام إلى الصين ودول أخرى ضمن إطار شروط التسليم FOB وCIF، شأننا في ذلك شأن شركات التصدير التركية، بضمان نظام التأمين الخاص بنا. إن قربنا من محافظتي إستانبول وأنقرة، وهما مركز تصدير الرخام التركي وقاعدتنا الإدارية، له أهمية كبيرة أيضاً من الناحية التسويقية والترويجية وعرض منتجاتنا من الرخام. وتتكفل شركتنا بعمليات نقل وتحميل المنتجات بشكل دقيق وسليم لغاية البواخر في أقصر وقت ممكن. بالإضافة لذلك، نقوم باستصدار كامل الشهادات والوثائق المتعلقة بصادراتنا.

تصدير حجر الليمرا

أعيد اكتشاف هذه الأحجار المبنية من الرخام في المباني اليونانية والرومانية القديمة والتي تلفت أنظارنا أيضاً. وأصبح حجر الليمرا على وجه الخصوص مادة يكثر البحث عنها لاستخدامها في منتجات مثل المدافئ، والقبور، والنوافير والشلالات، والكراسي والمقاعد، والأقواس والأعمدة، والحمامات، والطاولات والمغاسل، والمناضد وطاولات القهوة، والبرك والأحواض، والأواني والمزهريات، والدرابزين والأسوار، والتماثيل والمنحوتات. وأهم سبب لذلك هو التفاصيل الجميلة جداً التي يوفرها لتطبيقاتنا في الصقل والتلميع. نحن، كشركة تصدير حجر الليمرا، ننشط في منطقة فينقي في محافظة أنطاليا. وبفضل هذا الموقع الجيد، مستودعاتنا قريبة من مينائي إزمير ومرسين. إن قربنا من محافظتي إستانبول وأنقرة، وهما مركز صناعة الحجر الطبيعي في تركيا، أتاح لنا السيطرة على هذا القطاع. ونحن، كشركة تصدير حجر الليمرا التركي، نصدر منتجاتنا إلى الصين ودول أخرى بالأخذ بعين الاعتبار شروط التسليم FOB وCIF. بالتالي، نكفل جميع صادراتنا التي نصدرها من تركيا. وإضافة إلى المواصفات العالية لأحجار الليمرا الطبيعية التركية المخصصة للتصدير، هنالك ميزة توفير الوقت والمال بالنسبة لزبائننا بخدمات النقل واستصدار الوثائق والشهادات التي نوفرها لهم في موعدها.

تصدير حجر البازلت

تنجز شركة تصدير البازلت العمليات اللازمة على الألواح المقصوصة في المصانع للبازلت المستخرج من المحاجر، هذه العمليات هي الصنفرة بالرمل، والجلخ، والطرق والرص، والتفجير، والنحت، وتطبيقات مزاريب المياه وأسطوانات بازلتية. ويمكن استخدام البازلت كحجر مكعبات، ومزراب بازلتي، وحجر في لوح بازلتي، وحجر تفجير بازلتي. إن موانئ تصدير حجر البازلت التركي هي في إزمير ومرسين. ويقع مصنعنا في أنقرة وهو قريب من الموانئ. النقل والمواصلات أمر سهل. إن إنتاج حجر البازلت وتشكيله ومعالجته التي تتحقق بواسطة الشبكة التجارية المتطورة في تركيا وطرقات المواصلات المتقدمة، توفر للمصنّع ميزات بخصوص نقل المنتجات إلى السفن. بالإضافة لذلك، لمصنعنا ميزة هامة أيضاً وهي قربه من محافظتي إستانبول وأنقرة، وهما أكبر محافظتين مهيمنتين على السوق التركي. ونحن، شركة تصدير حجر البازلت التركي، نصدر المنتجات التي نصنعها إلى الصين ودول أخرى بما يتوافق مع شروط التسليم FOB وCIF، ونقدم الضمانات اللازمة للتصدير. بالإضافة لذلك، تُدفع أجور الشحن لغاية تحميل المنتجات في السفينة من قبلنا، ويتم تحميل البضائع على السفن بشكل سلس ودون أخطاء من قبلنا، وتكتمل سلسلة التوريد باستصدار جميع وثائق وشهادات التصدير للدولة التي سيتم تصدير البضائع إليها. بالتالي، مع اكتمال خدمات الشحن والتحميل التي تجري من مستودعاتنا الكائنة في المحافظات التي تقع فيها الموانئ في موعدها، يكون قد تم تسليم البضائع للمشتري.

تصدير الغرانيت

إن أحجار الغرانيت الطبيعية التركية هي من الأحجار الطبيعية المفضلة في العديد من منتجات الديكورات في الأماكن الداخلية مثل بلاط الأرضيات، كسوة الجدران، كسوة الأعمدة، عتبات السلالم، الدرابزين، الأسوار، النوافذ والأبواب، عتبات النوافذ، قواعد الجدران، طاولات المطابخ والحمامات، المدافئ، المنا            ضد، طاولات القهوة وغيرها. أما في الأماكن الخارجية، فهو يُستخدم بكثرة في مجالات متنوعة مثل بناء الطرق، كسوة الواجهات، الطاولات، الأرصفة والطرقات، عتبات السلالم، مزاريب المطر، الأعمدة، المسكات، الأثاث الحضري، الأحواض، النوافير، حجر القبور، صنع النصب التذكارية والتماثيل. ويقدر احتياطي الغرانيت في تركيا بـ 1 مليار متر مكعب. يقع مصنعنا، والذي هو شركة تصدير الغرانيت، في محافظة أفيون. وموقعنا قريب من محافظتي أنقرة وإستانبول وهما مركزنا التسويقي والإداري واللوجستي. كما أن موقعنا قريب أيضاً من موانئ تصدير الغرانيت التركي وهما موانئ إزمير ومرسين. ونقوم بتصدير الغرانيت التركي إلى الصين ودول أخرى وفقاً لشروط التسليم FOB وCIF. بالتالي، نكون قد وفرنا الوقت، وكفلنا منتجاتنا وخدماتنا. ونقوم كذلك باستصدار الوثائق والشهادات اللازمة للتصدير وتسليمها في الموانئ مع المنتجات التي يتم تحميلها على السفن.

تصدير حجر الأنديزيت

إن مجالات استخدام معدن الأنديزيت هي أحجار الأرصفة، رصف طرقات المشي، كسوة أرضيات الباركيه، بلاط أرضيات الحدائق، المدافئ، النوافير، تزيين داخل المسابح، الأرصفة، كسوة الجدران، كسوة أحواض الزينة، كسوة طرقات المشي. وتفضله جميع المؤسسات الخدمية وغيرها لأنه لا يتطلب أي صيانة لمدة 60-80 سنة. نحن شركة تصدير حجر الأنديزيت متواجدون في أنقرة، وهي تقع في مركز تركيا. من مزايا تصدير حجر الأنديزيت التركي هي سهولة النقل وإمكانية التحميل والشحن في المواعيد المحددة بفضل مستودعاتنا. إن مستودعاتنا ومراكزنا قريبة من مينائي إزمير ومرسين. نعمل، كشركة تصدير حجر الأنديزيت التركي، على تصدير منتجاتنا إلى الصين والدول الأخرى بشروط التسليم FOB وCIF، مع تقديم الضمانات اللازمة للتصدير.  نحن نعمل بمواعيد تسليم دقيقة وبإنجاز لجميع المعاملات في مواضيع مثل تحضير الوثائق والشهادات العائدة على المشتري أثناء تسليمه البضائع المعدة للتصدير، وتغطية أجور النقل لغاية السفن. كما يتميز موقعنا بقربه من محافظتي أنقرة وإستانبول، وهما أكبر محافظتين في تجارة الحجر الطبيعي في تركيا.