المستودعات

اتصل

مستودع الترافرتين

حجر الترافرتين هو من الأحجار الطبيعية التي تشكلت على مدار آلاف السنوات مع تشكل رواسب المياه الشفائية والإعجازية للمياه الجوفية.  ومن أهم ميزات هذه الأحجار خفيفة الوزن نسبياً على الرغم من خصائص العزل والمقاومة العاليتين هي قابليتها الكبيرة على تلبية متطلبات تطبيقات الآلات التقنية المتقدمة في مصانعنا. ولقد ارتأينا أنه من المناسب إنشاء ست مستودعات بهدف الحفاظ على استمرارية سلسلة التوريد مع ازدياد مجالاته التطبيقية يوماً بعد يوم. وتتوزع هذه المستودعات في محافظات مختلفة في تركيا، وهي إستانبول، أنقرة، مرسين، طرابزون، سامسون، إزمير. إن نقل الكتل المستخرجة من محاجر الترافرتين أو نقل أحجار الترافرتين المعالجة إلى هذه المستودعات يزيد من قدرتنا على التصدير السريع. ومع إنشاء سلسلة توريد سريعة وحيوية نكون مستعدين بشكل أقوى للغد. يوفر مستودع الترافرتين في نفس الوقت مكاناً مناسباً لعرض المنتجات داخله، وتعمل مستودعاتنا في محافظتي إستانبول وأنقرة كمراكز إقليمية أيضاً للمبيعات والتسويق. بالإضافة لذلك، تُستخدم المستودعات كذلك لتوريد مواد الصادرات والواردات من الموانئ في محافظتي مرسين وإزمير. ونقوم كذلك بتنفيذ أعمال التخزين للتمكن من تلبية متطلبات السوق الداخلية من محافظتي طرابزون وسامسون وسوق آسيا من خلال جورجيا.

مستودع العقيق 

أحجار العقيق هي أحد الأحجار الطبيعية التي وهبها الله للبشر. فإذا عرفنا بأن كل حجر من أحجار العقيق لا يشبه الآخر، وإذا أخذنا بعين الاعتبار فوائده من الناحية الصحية، فيجب أن نقول بأن كل منزل ينبغي أن يكون فيه حجر العقيق. ومع اختيار محاجر العقيق بعناية في تركيا في محافظتي أفيون ومانيسا، يتم إحضار الأحجار إلى المستودعات حيث سيتم عرضها من أجل التصدير ومن أجل السوق الداخلية. يتم عبر هذه المستودعات تسليم أحجار العقيق لمن يطلبها على شكل منتجات مصنّعة أو كتل. ويوجد غاية وميزة لكل مستودع من هذه المستودعات الكائنة في محافظات إستانبول، أنقرة، مرسين، طرابزون، سامسون، إزمير.

يلبي مستودع إستانبول الطلبات في شقّي المدينة الأوروبي والآسيوي في السوق الداخلية والتسويق.

يدعم مستودع أنقرة للعقيق أسواق منطقة وسط الأناضول بالإضافة إلى أسواق منطقة جنوب وشرق الأناضول.

مستودعا محافظتي مرسين وإزمير، التي تقع فيها الموانئ، هي مستودعات بنيت بهدف الاستيراد والتصدير.

ندير صادراتنا إلى دول آسيا عبر جورجيا وشمال الأناضول عبر مستودعي طرابزون وسامسون. وبهذه الطريقة نتطلع إلى إنشاء سلسلة التوريد في المستقبل، ونكمل حلقة هذه السلسلة، لأن السلسلة القوية هي السلسلة التي تكون حلقاتها قوية.

مستودع الرخام 

الرخام هو حجر طبيعي تشكّل على مدار آلاف السنين. ونحن جعلنا منه فنّاً. عصرناه مثل العصير وعجناه مثل العجينة. وقدمناه للناس في أبهى صورة. طرزنا شخصيتنا الفنية الفريدة وثقافتنا بروح الرخام. تقدمنا وحولنا رخام الأناضول بألوان ورسومات متنوعة إلى تحفة فنية بالاستعانة بأحدث أنواع التقنيات. الآن العالم كله يراقب صعود الرخام التركي، ونقدم خدمات ديكور وظيفية رائعة في كل منطقة يتم استخدامه فيها وفي كل غرفة يتم استخدامه. نجمع الآن منتجات الرخام هذه في المستودعات الكبيرة والمساحات حيث يمكننا عرضها وبيعها وتسويقها. وتتوزع مستودعاتنا في ست محافظات تم اختيارها بعناية من نواحي الموقع والتوريد والتجارة. ومن خلال مستودعات تخزين الرخام هذه الكائنة في محافظات إستانبول، وأنقرة، ومرسين، وطرابزون، وسامسون، وإزمير، نضمن تلبية متطلبات زبائننا من الكتل الخام والمنتجات المعالجة، بعيداً عن مشاكل النقل. وبالإضافة إلى استخدام هذه المستودعات من أجل الاستيراد والتصدير، فإن الهدف منها هو منع اختلال التوازن بين العرض والطلب والناشئ بين أشهر الصيف وأشهر الشتاء. بالتالي، ومن خلال مستودعينا الكائنين في محافظتي إزمير ومرسين الساحليتين، سيتم توفير صادرات بانتظام، وسيتم تنفيذ أعمال البيع والتسويق في الأسواق الداخلية والخارجية في المركز مثل إستانبول وأنقرة وفي غيرهما من المحافظات المزدحمة، وسيتم شحن المنتجات بسهولة من منطقة شمال الأناضول في محافظتي سامسون وطرابزون وعبر جورجيا إلى دول آسيا وجمهوريات وسط آسيا. أن تكون قوة منتجة فقط قد لا يكون أمراً كافياً في أيامنا هذه، لذلك من الضروري العمل بجودة خدمات عالية تتجاوز المعتاد بما يكفي لصنع عصير الحجر.

مستودع الليمرا 

يتم إحضار كتل حجر الليمرا المستخرج في منطقة فينيقي في محافظة أنطاليا إلى المصانع لمعالجتها، ومن هناك إلى المستودعات لعرضها وتكديسها. يُعتبر حجر الليمرا مادة عزل بسبب بنيته، ولذلك يُفضل استخدامه أكثر كمادة للكسوة. لكن لا ينبغي التغاضي أيضاً عن البنية الزخرفية لحجر الليمرا الأبيض. تُعد أحجار الليمرا من أقوى المواد في العزل الحراري، وهي من الأحجار التي يبحث الجميع عنها الآن في قطاع الأحجار الطبيعية. إن مستودعاتنا الست، وهي أهم جزء في سلسلة التوريد، هي الأماكن التي نعرض فيها هذه الأحجار المميزة ونستخدمها في المبيعات المحلية وفي التصدير دون أي أخطاء. وتتوزع مستودعات الليمرا في أماكن مختلفة من تركيا في إستانبول وأنقرة ومرسين وطرابزون وسامسون وإزمير، وهي أيضا مواقع ذات أهمية استراتيجية.

تساهم محافظتا إستانبول وأنقرة في زيادة حصتنا السوقية كقاعدة هامة للتسويق والترويج. ولدينا مستودعات ضخمة في محافظتي مرسين وإزمير حيث تقع الموانئ، وتساهم هاتان المحافظتان مساهمة كبيرة في التصدير والتوريد. وتدعم المستودعات في محافظتي طرابزون وسامسون تلبية الاحتياجات من حجر الليمرا في مناطق شمال وشرق الأناضول، ويتم تصديره إلى آسيا عبر جورجيا. بالتالي، من خلال تخزين أحجار الليمرا التي نحصل عليها بإنتاج متوازن ومتسلسل، نضمن انتشاره في الأسواق واستمرارية الإنتاج بقدر الضرورة.

مستودع الغرانيت   

نجح الغرانيت في دخول فئة أثمن الأحجار الطبيعية مع تنوع ألوانه ورسوماته تدريجياً في آخر خمسين سنة، ومع تلبيته الممتازة للتطبيقات الجديدة التي يتم إجراؤها بأحدث التقنيات أثناء معالجته، وبعد اتساع مجالات استخدامه بالتدريج. نقوم بتصدير هذا الحجر الذي نستورده أيضاً، وبالتالي نحافظ على تنوع منتجاتنا. بعد معالجة كتل الغرانيت، التي يتم استخراجها بعناية شديدة من المحجر الكائن في محافظة أفيون، في المصانع، يتم إرساله إلى الأماكن التي سيتم عرضه فيها. لدينا مستودعات خاصة بالغرانيت تقع في المحافظات الهامة في تركيا، حيث نقوم بتسويقه وعرضه وحيث نحافظ على استمرارية سلسلة التوريد الخاصة بنا. وهذه المحافظات هي إستانبول، أنقرة، مرسين، طرابزون، سامسون، إزمير. تتواصل شحناتنا وصادراتنا من كتل ومنتجات الغرانيت من هذه المحافظات التي تتمتع بمواقع استراتيجية هامة من ناحية النقل إلى السوق الداخلية والأسواق العالمية.

إستانبول هي بوابة تركيا التي تمتد نحو الأناضول وأوروبا. ويتم البيع مباشرة في مستودعنا هذا.

أنقرة بموقعها المركزي تتمتع بميزة رئيسية في البيع المباشر وفي شحن المنتجات إلى المحافظات الأخرى.

لدينا مستودعان في مرسين وإزمير حيث تقع الموانئ، وهما مركزان رئيسيان للتصدير السريع.

نستخدم مستودعاتنا في محافظتي طرابزون وسامسون من أجل شحن وتوريد المنتجات لشمال الأناضول ونحو دول آسيا عبر جورجيا. إن الطريقة الصحيحة لنصبح مؤسسة قوية هي ضمان استمرارية الخدمات والتشغيل. نستلهم قوتنا من تكامل منتجاتنا عالية الجودة مع سلسلة توريدنا القوية.

مستودع حجر الأنديزيت  

تتشكل أحجار الأنديزيت الطبيعية من التبريد الآني لتدفقات الحمم البركانية التي قد تنشأ باللون الرمادي والأرجواني والزهري والبنفسجي والأسود. في بعض الأحيان، لا يمكن لمحاجر الأنديزيت صقل الأنديزيت المستخرج. وفي بعض الأحيان أيضاً، تقل أعمال التركيب والإنشاء خاصة في فصل الشتاء بسبب سوء الأحوال الجوية، على الرغم من استمرار الإنتاج في أشهر الشتاء. وبالتالي يُعتبر حجر الأنديزيت المستخرج في هذه الأوقات بهدف التحضير لفصل الصيف أمراً هاماً من أجل نقل المنتجات، حيث يتم تحضير المواد للأيام القادمة بعد جمعها هنا. ولقد تم اتخاذ الاحتياطات اللازمة من خلال إنشاء مستودعات بالحجم اللازم في المحافظات القريبة من مصانعنا ومن المحاجر. وتتوزع مستودعاتنا في المناطق التالية، مستودع إستانبول، مستودع أنقرة، مستودع ميناء مرسين، مستودع طرابزون، مستودع سامسون، مستودع ميناء إزمير.

لدينا مستودعان في إستانبول، أحدهما في الطرف الآسيوي، والآخر في الطرف الأوروبي. ولقد تم التخطيط بأن يدعم المستودعان هنا الأسواق الداخلية والخارجية.

مستودع أنقرة هو مستودع يُستخدم من أجل أعمال البيع والتسويق الخاصة بالسوق الداخلية.

مستودع ميناء مرسين هو مستودع ضخم الحجم والسعة تم تأسيسه من أجل التصدير.

يُستخدم مستودع طرابزون من أجل المنتجات التي يتم تصديرها عبر شرق البحر الأسود وجورجيا.

يُستخدم مستودع سامسون من أجل تلبية احتياجات منطقة غرب البحر الأسود.

مستودع ميناء إزمير هو مستوع سعته كبيرة نستخدمه من أجل الصادرات إلى أوروبا وأمريكا.

مستودع البازلت

الكتلة الواحدية من حجر البازلت هي عبارة عن صخرة صهارية وبركانية ذات بنية ثقيلة وسليمة. إنه حجر طبيعي مطلوب دائماً من قبل الكثير من الشركات التي تنفذ أعمال البلدية وتخطيط المدن لميزات المتانة التي يتمتع بها في مجالات استخدامه. يبدي هذا الحجر- أداءً مستقراً على مدار 50-60 سنة ويمكن استخدامه في الزخرفة لألوانه الجميلة، ويتم دعم هذا المنتج الثمين المتوفر بأسعار مناسبة من قبل مصادر البازلت في تركيا. ومع ارتفاع الطلب على هذا الحجر يوماً بعد يوم، كان هناك حاجة لمستودع للبازلت في ست محافظات لتخزين مواده ومنتجاته لاستخدامها في أشهر الشتاء، ولذلك تم إنشاء هذه المستودعات. لقد تم اختيار هذه المحافظات لكيلا تنشأ أي مشاكل في التصدير والشحن في السوق الداخلية، ويتم تلبية الاحتياجات من البازلت بسهولة بواسطة مستودعات إستانبول وأنقرة وطرابزون ومرسين وسامسون وإزمير. حيث يتم تلبية طلبات التصدير من هذه المحافظات بواسطة موانئ إزمير ومرسين، ويتم تلبية احتياجات السوق المحلية من المستودعات الكائنة في محافظات إستانبول وأنقرة وطرابزون وسامسون.